الخارطة الهيكلية

خارطة هيكلية جديدة لحيي العيساوية والطور في اورشليم القدس

تشمل الخارطة ألف دونم وتهدف الى تنظيم الوضع القائم وفق القانون لأن معظم المنازل المقامة هناك غير مرخصة
وسام جبر
08 تشرين الثاني 2021
08:46

قررت بلدية اورشليم القدس ايداع خارطة هيكلية جديدة لدى اللجنة القطرية للتنظيم والبناء لحي العيساوية، توطئة للمصادقة عليها. وتشمل الخارطة الف (1000) دونم وتهدف الى تنظيم الوضع القائم وفق القانون، لان معظم المنازل المقامة على تلك المساحة غير مرخصة وتضع الخارطة حلولا واقعية من اجل تحسين الحي وتهيئته لاحتياجات السكان وازدياد عددهم خلال العقدين القريبين. وتأخذ الخارطة بالحسبان قطاع المواصلات العامة وتوسيع شبكة الطرقات الداخلية في الحي.

كما ان البلدية قامت بالمصادقة على خطة اخرى لتنظيم البناء في حي الطور المجاور، والحديث يدور عن تنظيم الوضع القانوني لسبعة الاف وحدة سكنية في الحي.

وقال رئيس البلدية السيد موشيه ليؤون: "ان البلدية ستواصل عملها من اجل تحسين نوعية الحياة للسكان المقدسيين في الشطر الشرقي من المدينة، وبالتالي تحسين الخدمات الممنوحة لهم". واضاف يقول "ان الخطتين تعتبران تاريخيتين لانهما تشكلان خطوة ايجابية على صعيد ردم الفجوات القائمة في الشطر الشرقي من العاصمة".

اهالي العيساوية يشككون في مصداقية الأمر

وفي الأثناء أعرب رئيس لجنة تطوير حي العيساوية المختار درويش درويش، عن امله في ان ترى الخارطة الهيكلية النور، وان تتم المصادقة عليها في اقرب وقت ممكن. مشيرا الى ان العمل على هذه الخارطة بدء منذ عام 2004 ولم يحدث اي تقدم بهذا الشأن حتى الحين. واكد المختار درويش على ان القضايا الاكثر الحاحا بالنسبة لسكان الحي - هو تجميد او الغاء اوامر هدم المنازل غير المرخصة، والغاء الغرامات المالية التي فرضت على المخالفين ووقف عمليات توزيع اخطارات الهدم وتمكين السكان من تقديم طلبات للحصول على تراخيص.

المختار درويش درويش - ابو معمر (العيساوية)