الناطق بلسان جيش الدفاع

استمرار تحسن الصورة الوبائية في البلاد نتيجة الاغلاق

نسبة الإصابات المؤكدة بالفيروس من اجمالي الخاضعين للفحوصات تبلغ 2.8% ولكن وزارة الصحة تدعو الى مواصلة الحفاظ على التعليمات وعدم التجمهر
مكان الاخبار
18 تشرين الأول 2020
11:13

تستمر الصورة الوبائية في التحسن بشكل ملحوظ اذ هبطت نسبة الإصابات المؤكدة بالفيروس من اجمالي الخاضعين للفحوصات الى2.8% .
وجاء في معطيات صادرة عن وزارة الصحة صباح اليوم ان عدد الحالات المرضية النشطة انخفض الى حوالي 33,700. كما تراجع عدد المرضى الذين توصف حالتهم بالخطيرة الى 673
حيث يخضع 237 منهم لأجهزة التنفس الاصطناعي والتخدير.وقد تعافى من المرض حتى الان زهاء 270 الف مريض.

الدكتور زاهي سعيد يدعو المواطنين في المجتمع العربي الى مواصلة الحفاظ على التعليمات 
هذا وأعرب الدكتور زاهي سعيد، نائب مدير عام صندوق مرضى كلاليت ومتحدث بلسان وزارة الصحة، عن تخوّفه من سلوكيات المجتمع العربي بعد رفع الاغلاق
قائلاان سلوك المواطنين العرب خلال الاغلاق كان رائعا وحقق النتائج المرجوة، وقد تراجع مؤشر الإصابات بشكل جيد جدا، نتيجة الالتزام والامتناع عن التجمهرات في الأفراح وبيوت العزاء، وهذا انجاز للمجتمع ونقول كل الاحترام لهكذا مجتمع مثالي".
وتابع: "ما أرجوه من مجتمعنا اليوم هو مواصلة هذا النهج، لأنه في اللحظة التي نقيم فيها لقاءات موسعة في أماكن مغلقة دون مراعاة التعليمات فإن الأرقام ستعود وترتفع بشكل سريع كما هبطت بشكل سريع. لقد برهنت لنا التجربة أن الأرقام ترتفع بشكل حاد في غضون فترة قصيرة".
وأضاف: "نحن مقبلون على فصل الشتاء وتعقيداته وفيروساته والانفلونزا الموسمية، لذلك فإن المسؤولية علينا كبيرة جدا.  حافظوا على التوصيات، التباعد الاجتماعي والكمامة والنظافة الشخصية والتقليل من اللقاءات في الأماكن المغلقة. فقط بهذه الطريقة ننتصر على الفيروس، وإن لم نتصرف حسب التعليمات فإن الفيروس قد يعود بأرقام مخيفة.