AP

وفاة قاضية المحكمة العليا في الولايات المتحدة روث بايدر غينسبيرغ

البيت الأبيض يعلن عن تنكيس العلم الوطني حدادًا على وفاة قاضية المحكمة العليا روث بايدر غينسبيرغ المشهورة بدفاعها عن حقوق المرأة والمعاقين
19 أيلول 2020
08:49
تحديث في 14:43

في الولايات المتحدة توفيت قاضية المحكمة العليا روث بايدر غينسبيرغ عن عمر ناهز سبعة وثمانين عامًا بسبب مضاعفات اصابتها بسرطان البنكرياس. وشغلت غينسبيرغ مقعدًا في المحكمة العليا منذ سبعة وعشرين عامًا . وأعلن البيت الأبيض عن تنكيس العلم الوطني حدادًا على وفاتها. وكانت القاضية غينسبيرغ وهي يهودية أبرز ممثل ليبرالي في المحكمة العليا. وسيمنح رحيلها الرئيس دونالد ترامب فرصة لتوسيع الأغلبية المحافظة, وقد يغير التوازن الأيديولوجي للمحكمة بشكل كبير.

ترامب ينعي غينسبرغ

وأصيب الرئيس الأميركي دونالد ترامب بحالة من الصدمة، عندما أخبرته إحدى الصحفيات بوفاة القاضية روث بادر غينسبرغ بعد مشاركته في مهرجان انتخابي في مينيسوتا.

 وقال: "لم أكن أعرف ذلك". وأضاف "لقد عاشت حياة رائعة. لقد كانت امرأة رائعة، سواء وافقت أم لا، كانت امرأة رائعة".

كما أصدر  بيانًا، نعى فيه غينسبرغ، وأشار  فيه إلى عقلها الراجح ومعارضتها القوية في المحكمة، وأنها أثبتت أنه كيف يمكن للمرء أن يختلف مع زملائه ووجهات النظر الأخرى.

وأكد البيان أن أراءها وقراراتها المتعلقة بقضايا المرأة والمعاقين قد ألهمت جميع الأميركيين والقانونيين.

ولعبت غينسبرغ المعروفة باسم "آر بي جي " دورا كبيرا في الدفاع عن حقوق حقوق المرأة في بداية حياتها المهنية، وكانت قوة تقدمية مؤثرة داخل المحكمة العليا كزعيمة لتحالف يميل الى اليسار وسط غالبية محافظة من القضاة.

لابيد: القاضية غينسبيرغ عاشت القيم اليهودية 

وفي البلاد أشاد زعيم المعارضة النائب يائير لبيد بالقاضية جينسبيرغ, قائلا إنها عاشت يوميا القيم اليهودية المتمثلة بالسعي وراء تحقيق العدالة. واضاف ان  التزامها بالمساواة واعتزازها بهويتها اليهودية ألهمت اليهود في جميع أنحاء العالم.

جو بايدن وتشاك شومر يحثان ترامب على عدم تعيين قاض حاليًا

فيما حث زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ الامريكي تشاك شومر الرئيس ترامب على عدم تعيين قاضٍ مكان قاضية المحكمة العليا الراحلة روث بايدر جينسبيرغ. وقال شومر إن هذا المقعد في المحكمة العليا يجب أن يبقى شاغرا حتى الانتخابات الرئاسية المقررة بعد نحو شهرين. كما طالب المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن بالامر نفسه.