الناطق بلسان جيش الدفاع

موقع مكان يستضيف اللفتاننت كولونيل نادر عيادات قائد وحدة الاستطلاع

اللفتاننت كولونيل نادر عيادات يرى ان من أهم مهامه دفع الشبان العرب في البلاد الى اداء الخدمة العسكرية دفاعا عن بيوتهم واهلهم
مكان الاخبار شايكي
30 تموز 2020
21:42
تحديث في 21:42

بمناسة حلول عيد الأضحى المبارك نستضيف في موقعنا اللفتنانت كولونيل نادر عيادات قائد وحدة الاستطلاع الصحراوية البدوية في جيش الدفاع


اللفتنانت كولونيل نادر يبلغ 35 من العمر وهو متزوج وأب لطفلة، انخرط في صفوف جيش الدفاع عام 2005 حيث أدى الخدمة في وحدة الاستطلاع ثم التحق بدورة لتأهيل الضباط في الكلية العسكرية حيث تولى قيادة سرية ليعود في نهاية المطاف مرة أخرى الى وحدة الاستطلاع الصحراوية ليتولى قيادتها منذ عامين. وبالتزامن تابع اللفتنانت كولونيل نادر عيادات دراساته العليا في جامعة حيفا
حيث نال لقب البكالوريوس. وهو  يحب التنزه مع عائلته في أنحاء البلاد وخاصة المنطقة الشمالية.

وبهذه المناسبة وجهنا الى اللفتنانت كولونيل نادر عدة أسئلة:


• ما الذي دفع بك الى التطوع لأداء الخدمة في جيش الدفاع ؟


• الدافع الأول كان الرغبة في تقديم العطاء للدولة والشعور بان لدي مهمة يجب ان أنفذها
وأردت أداء الخدمة في وحدة الاستطلاع البدوية حيث اشعر بالأجواء البيتية المريحة مع كل أبناء الطائفة البدوية.


• وهل تشعر أن الطريق مفتوحة أمامك لمواصلة مشوارك في صفوف الجيش ؟


• بالتأكيد أشعر أن الطريق مفتوحة، وإنني وصلت الى مكانتي الحالية بفضل جهودي وبفضل ثقة القيادة بي، وحلمي هو أن أكون أول قائد لواء بدوي برتبة كولونيل وان أواصل المشوار الى الأعلى
وانا متحمس جدًا لتحقيق هذا الهدف

.

• ما هي اصعب التحديات التي تواجهها حاليًا ؟


• إن اكبر تحد أراه هو دفع الشبان من أبناء الأقليات الى التجند وأداء الخدمة وتوعيتهم حول أهمية الدفاع عن البيت والأهل، إن 90% من الجنود في الوحدة يواجهون مشاكل اقتصادية واجتماعية ،
وأبذل قصارى جهودي من أجل تقديم يد العون لهم ، أثناء أدائهم الخدمة وقبيل تسريحهم وحتى بعد خروجهم الى الحياة المدنية لكي يندمجوا في المجتمع الإسرائيلي على أكمل وجه.

اللفتاننت كولونيل نادر عيادات قائد وحدة الاستطلاع الصحراوية


• هل هناك تحديات خاصة تواجهها وحدة الاستطلاع الصحراوية؟

• لا اعتقد أن هناك تحديات خاصة تختلف عن سائر الوحدات في الجيش، فهي تقوم بالمهام التي أنيطت بها ، إن القيادة العليا تعي أهمية وحدة الاستطلاع وتفتح أمام ضباطها وجنودها الأبواب للتقدم والتطور.


افراد الوحدة خلال القيام بنشاطاتهم 

• كيف يحتفل الجنود في الوحدة بعيد الأضحى المبارك في ظل جائحة الكورونا؟


• إن أجواء العيد تسود قاعدة الوحدة بالرغم من أزمة الكورونا، ونحن نحتفل بالعيد وفقا للتعليمات الصحية ، ارتداء الكمامات والتباعد لمسافة مترين عن بعضنا البعض ،
لقد زرت اليوم كافة سرايا الوحدة لتناول مأدبة العيد وتمنيت لجميع الجنود عيدا سعيدا . فالمقاتلون في الوحدة سيحتفلون بالعيد مع أفراد عائلاتهم المصغرة فقط ثم سيعودون الى أداء مهامهم والدفاع عن البيت كما نعلم أن نفعل.

وختاما أتمنى لجنود الوحدة المسلمين ولجميع مواطني الدولة المسلمين والدروز عيدًا سعيدًا وكل عام وانتم بألف خير.