تصوير: ناصر اشتيه

مسؤولون فلسطينيون ينتقدون قرار وقف التعاون الأمني مع إسرائيل

بحسب اقوال المسؤولين: كان ينبغي الانتظار حتى التأكد من تنفيذ قرار الضم، ومسؤول فلسطيني يقول انه بدون التنسيق: لن نتمكن من الحصول على حليب
إسحاق خطيب
21 أيار 2020
07:21

انتقد مسؤولون فلسطينيون قرار رام الله تعليق التعاون الأمني مع إسرائيل واصفين الخطوة بالمتسرعة وغير قابلة للتطبيق، مشيرين ال أن القرار اتخذ قبل تنفيذ خطة ضم أراضي من الضفة الغربية وغور الأردن وشمال البحر الميت الى إسرائيل - وهو أمر الذي لم يحدث على أرض الواقع بعد.

وقال أحد المسؤولين لمراسل قناة كان الإخبارية غال بيرغير انه بدون هذا لتنسيق لن تتمكن السلطة من التزود بأي شيء ولا حتى بالحليب.

وخلال جلسة طارئة عقدتها الحكومة الفلسطينية في رام الله، أوعز رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية الى وزرائه بالشروع بخطوات عملية وبشكل فوري لتنفيذ قرار وقف العلاقات مع إسرائيل والولايات المتحدة.

وصرح مندوب إسرائيل الدائم لدى الأمم المتحدة داني دانون بأن انسحاب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من الاتفاقيات مع إسرائيل ووقف التنسيق الأمني معها، سيمس قبل كل شيء بالطرف الفلسطيني.