RTR

عباس:الفلسطينيون اصبحوا في حل من الاتفاقات الموقعة مع اسرائيل وواشنطن

رئيس السلطة الفلسطينية يعلن عن قراره في اعقاب نية اسرائيل ضم اراض في الضفة الغربية ومصدر يقول ان عباس اوعز بوقف التنسيق الامني مع اسرائيل
مكان الاخبار
20 أيار 2020
07:33

اعلن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن السلطة ومنظمة التحرير اصبحتا في حل من جميع الاتفاقات والتفاهمات مع الحكومتين الامريكية والإسرائيلية ومن جميع الالتزامات المترتبة عليها
بما فيها الأمنية وذلك ردا على نية إسرائيل ضم أراض في الضفة الغربية .
جاء ذلك خلال كلمة القاها أبو مازن اثناء اجتماع للقيادة في رام الله .
ومن جانبه اكد مصدر فلسطيني للقناة المتلفزة الحادية عشرة ان عباس اوعز الى رؤساء الأجهزة الأمنية الفلسطينية بوقف التنسيق مع إسرائيل على الفور .
وأضاف ان جهات إسرائيلية حاولت حتى اللحظة الأخيرة ثني السلطة عن اتخاذ مثل هذا الاجراء من خلال رسائل نقلتها الى رام الله .

المالكي يقر بان قرار عباس ستكون له تبعات وعواقب على الفلسطينيين

ومن جانبه اقر وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي بان هناك تبعات لقرار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وقف الاتفاقات والتفاهمات مع اسرائيل تتعلق بالحياة اليومية الحياتية للشعب الفلسطيني
مشيرا الى انه ستكون هناك اجراءات قد تتخذها اسرائيل لكي تظهر للشعب الفلسطيني بان هناك اثمان سوف تدفع وان هذه القرارات لن تمر مرور الكرام.
واضاف المالكي في حديث لاذاعة صوت فلسطين صباح اليوم انه ستكون هناك تبعات لقرار ابو مازن فيما يخص بالجوانب المالية واموال المقاصة والتحويلات الى السلطة الفلسطيني.
واشار المالكي الى ان السلطة الفلسطينية ستحدد كيفية التعاطي مع هذا الموضوع

ونوه  المالكي الى ان القيادة الفلسطينية لم تنتظر حتى تبدا اسرائيل بالضم بل تحركت في اللحظة التي اعلنت اسرائيل فيها عن خطوة الضم من اجل كسب الوقت ولكي تكون هناك خطوات استباقية وقائية تدفع باتجاه ضغط كبير من قبل المجتمع الدولي على اسرائيل

المرشح الديمقراطي الامريكي بايدن يحذر من عواقب اي قرار اسرائيلي لضم اراض

وفي السياق  حذر المرشح الديمقراطي للرئاسة الامريكية جو بايدن من ان ضم مناطق معناه تبديد أي امل لتحقيق السلام . وخلال لقاء مع نشطاء يهود في الحزب الديمقراطي قال بايدن إن أي اجراء احادي الجانب سيقوض مبدأ حل الدولتين .