Flash90

85% من المقدسيون العرب يفضلون الحصول على جنسية فلسطينية

استطلاع للرأي العام يشير الى ارتفاع حاد بعدد المقدسيين العرب الذين يفضلون التنازل عن الجنسية الإسرائيلية واستبدالها بفلسطينية
اسحاق خطيب
11 أيار 2020
11:32

 يستدل من نتائج استطلاعات للرأي العام أجراها معهد أورشليم القدس للأبحاث السياسية بين الأعوام ألفين وثمانية عشر والفين وعشرين (2018 – 2020)، أن غالبية خمسة وثمانين بالمئة (85%) من سكان شرقي المدينة العرب يفضلون الحصول على جنسية فلسطينية بدلا من إسرائيلية.

ويذكر ان استطلاعات للرأي مماثلة اجراها المعهد في النصف الأول للعقد الماضي أشارت الى ان نسبة اثنين وخمسين بالمئة (52%) من المستطلعة آراؤهم أبدوا استعدادهم للعيش تحت حكم دولة اسرائيل والتخلي على الجنسية الفلسطينية. ويعزو المعهد التغير الدراماتيكي في التوجه الى نشاطات حماس والحركة الإسلامية وتركيا في شرق العاصمة، الى جانب تداعيات أحداث ما يسمى بانتفاضة السكاكين قبل خمس سنوات ورد إسرائيل على اعتداءات الطعن التي وقعت خلالها، الى جانب تصاعد حدة التوتر بين إسرائيل والفلسطينيين حول مسجد الأقصى المبارك.

كما نسب المستطلعون عدم اندلاع تصعيد جديد الى خوفهم من الرد الإسرائيلي عليه وعدم ثقتهم بأن تؤدي موجة عنف أخرى الي تحسين ظروف حياتهم، مؤكدين انهم يفضلون الاهتمام بكسب لقمة العيش وتحسين نوعية الحياة لأولادهم في المجالين التعليمي والصحي.