Yonatan Sindel/Flash90

الوزير بنيت أوعز الى جيش الدفاع بتشديد الرد على أي اعتداء

بنيت يتبع سياسة جديدة تتمثل بتشديد الرد على أي اعتداء، بهدف ردع التهديد الإيراني في المنطقة
مكان الأخبار
01 كانون الأول 2019
09:39

أفادت إذاعة جيش الدفاع ان قصف إسرائيل لعشرات الأهداف الإيرانية في سوريا مؤخرا، ردا على إطلاق قذائف صاروخية على هضبة الجولان، تم بتوجيهات من وزير الدفاع نفتالي بينت وبخلاف رأي رؤساء الأجهزة الأمنية. وذُكر ان الاخيرين قد أوصوا بالاكتفاء برد قليل تفاديا لتدهور الأوضاع.

وقال مقربون من الوزير بينت ان ذلك تم في إطار سياسة جديدة يقودها لرفع مستوى الرد، ولاجتثاث اية محاولة من قِبل طهران للتموضع عسكريا في الأراضي السورية.

ولكن مصادر في مكتب رئاسة الوزراء وصفت ذلك بمناورة إعلامية لبينت. وفي حديث مع معلقة الإذاعة العسكرية قالت المصادر ان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، كان قد اوعز الى جيش الدفاع قبل تولي بينت لمنصبه بتصعيد الرد على اعتداءات ضد إسرائيل.

وفي غضون ذلك، وجه وزير الدفاع نفتالي بينت نداء عاما الى خبراء برمجة وتكنولوجيا إسرائيليين وعرب وامريكيين واوروبيين واخرين، لمساعدة مواطني ايران في ربطها مجددا بشبكات التواصل الاجتماعي.

وفي شريط فيديو نشره في حسابيه على التويتر والفيسبوك، اكد بينت باللغة الإنجليزية مع ترجمة للغة الفارسية ضرورة التوضيح للنظام الاستبدادي في طهران ان الشعب اقوى من قيادته.

ويذكر ان السلطات الإيرانية حجبت الانترنت مؤقتا بعد انطلاق الاحتجاجات ضدها منتصف الشهر الماضي