AP

استمرار المظاهرات في لبنان رغم الإعلان عن خطة إصلاحية

ناشطون لبنانيون يؤكدون ان الاحتجاجات ستتواصل إلى حين تشكيل حكومة انقاذ مستقلة يكون أعضاؤها من خارج المنظومة الحاكمة
Avraham Cohen
21 تشرين الأول 2019
19:11

اعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري ان حكومته صادقت على خطة الإصلاحات الاقتصادية والموازنة العمومية للعام المقبل دون ان تشمل ضرائب جديدة. وقال الحريري انه تقرر من جملة ذلك خفض رواتب الوزراء والنواب الى النصف وفرض ضرائب على أرباح البنوك وتقديم المعونة للشرائح الضعيفة. وفي سياق مؤتمر صحفي عقده في بيروت اقر رئيس الوزراء اللبناني ان الاحتجاجات تعبر عن شعور الشباب بالغضب واليأس لافتا الى ان التظاهرات كسرت حواجز سياسية كثيرة واستعادت الهوية الوطنية الموحدة في لبنان.

رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري - الرئيس ميشال عون

رفع السرية المصرفية عن حسابات المسؤولين
وبدوره شدّد الرئيس اللبناني ميشال عون على أنّ ما يجري في الشارع يُعبّر عن وجع الناس، ولكن تعميم الفساد على الجميع فيه ظلم كبير.
وركّز في كلمته خلال جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا، على أنّه، يجب على الأقل أن نبدأ باعتماد رفع السرية المصرفية عن حسابات كلّ من يتولّى مسؤوليّة وزاريّة حاضرًا أو مُستقبَلًا.

وتفيد الانباء بان آلاف المواطنين لا يزالون يتجمهرون في بيروت وفي مدن أخرى على الرغم من اعلان رئيس الوزراء سعد الحريري ان حكومته صادقت على خطة الإصلاحات الاقتصادية والموازنة العامة للسنة المقبلة. وقال ناشطون إن الاحتجاجات ستتواصل الى حين تشكيل حكومة انقاذ مستقلة ذات صلاحيات استثنائية يكون أعضاؤها من خارج المنظومة الحاكمة.