Yoav Ari Dudkevitch

المجلس الوزاري المصغر يناقش الملف السوري والضربة المحتملة

نتنياهو يدعو الوزراء الى الامتناع عن اطلاق التصريحات في المجال الأمني بسبب حساسية الأوضاع
شمعون اران
11 نيسان 2018
13:34
تحديث في 13:36

يلتئم المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية في هذه الساعة، لمناقشة التوتر في شمال البلاد على خلفية الغارات على قاعدة تي فور التي نسبت لإسرائيل، وتهديدات ايران بالرد واحتمال توجيه دول الغرب ضربة عسكرية لسوريا.

وفي وقت سابق دعا رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الوزراء، الى الامتناع عن اطلاق التصريحات في المجال الأمني بسبب حساسية الوضع.

وفي مستهل جلسة لمجلس الوزراء تطرق نتنياهو الى احياء الذكرى السنوية لضحايا الهولوكوست مساء اليوم، واكد أهمية احتفاظنا بالقدرة على الدفاع عن انفسنا بأنفسنا. ويشار الى ان الوزراء استمعوا الى تقارير حول التعاون بين إسرائيل ودول الجوار.


المجلس الوزاري المصغر - اليوم

النظام السوري يخلي مطار التيفور العسكري

وأفادت مصادر في المعارضة السورية ان عشرات العناصر من منظمة حزب الله وصلوا امس برفقة عائلاتهم الى مدينة يبرود بريف دمشق، بعد إخلاء النظام السوري لمطار "التيفور العسكري" بشكل شبه كامل.

هذا وأفادت صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية أن طائرات مقاتلة في قاعدة بشمال شرقي فرنسا، وضعت في حالة تأهب بانتظار قرار سياسي بتوجيه ضربة إلى أهداف في سوريا ردا على الهجوم الكيماوي في دوما.

روسيا تهدد بالرد على أي ضربة أمريكية

من جانب آخر، حذرت لجنة الدفاع والأمن في المجلس الاتحادي الروسي، أن موسكو سترد فوراً على أي ضربة أمريكية قد يتعرض فيها جنود روس في سوريا للأذى.

وأضافت أن القاعدتين الروسيتين في حميميم وطرطوس، تتمتعان بأنظمة حماية عالية الكفاءة.