وباء الكورونا في الهند
AP

تدهور حاد في الوضع الوبائي في العالم, والهند تسجل أرقامًا مفزعة

بيانات منظمة الصحة العالمية تظهر تدهورًا حادًا في الوضع الوبائي والهند تسجل رقمًا مفزعًا لإصابات كورونا
Avraham Cohen
01 أيار 2021
08:10

اظهرت آخر بيانات منظمة الصحة العالمية تدهورًا حادًا في الوضع الوبائي في العالم، حيث يقترب عدد الحالات الجديدة من مليون إصابة بفيروس كورونا يوميًا .وتشير هذه الإحصاءات الى أن حوالي نصف الإصابات الجديدة تم تسجيلها في منطقة جنوب آسيا، معظمها في الهند.

الهند تسجل رقمًا مفزعًا لإصابات كورونا

وفي رقم يشكل سابقة في العالم، أعلنت وزارة الصحة الهندية، اليوم السبت، تسجيل أكثر من 400 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الساعات الـ 24 الماضية. مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات في الهند إلى أكثر من 19.1 مليونا.

وبلغ عدد الوفيات 3523 خلال الساعات الـ 24 الماضية، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للذين أودى كوفيد-19 بحياتهم إلى 212 ألف شخص.

وهذه هي المرة الأولى منذ تفشي فيروس كورونا التي يكسر فيها بلدًا حاجز الـ 400 ألف إصابة جديدة يوميًا، مما يشير إلى حجم المأساة التي تعيشها الهند البالغ عدد سكانها نحو 1.3 مليار نسمة.

وأمام هول مأساة فيروس كورونا، لم يبق أمام السلطات الهندية سوى الاستعانة بالجيش، إذ فتحت مستشفيات عسكرية أبوابها في محاولة للسيطرة على أكبر أزمة إنسانية تشهدها البلاد.

الهند تعاني نقصًا هائلا في الأكسجين الطبي

وأرعبت هذه الأرقام العالم وأجبرته على تقديم العون للبلد المنكوب صحياً،  لتحط طائرة شحن أمريكية في العاصمة نيودلهي تحمل مساعدات طبية، تشمل أكثر من أربعمئة أسطوانة أوكسجين، إلى جانب مليون من معدات الفحص السريع لفيروس كورونا، إضافة إلى معدات المستشفيات الأخرى.

كما وعدت عدة دول من بينها إسرائيل وفرنسا وألمانيا وأيرلندا إضافة إلى أستراليا بالمساعدة.

نقص باللقاحات

وتخوض السلطات الهندية معركةً أخرى تتمثل بتوفير لقاحات لمئات الملايين من السكان، فالهند لا تملك حالياً مخزونات كافية لمواجهة هذه الموجة الفتاكة من الجائحة، مما دفع عدداً من مراكز التطعيم في مدينة مومباي إلى إغلاق أبوابها بسبب نقص اللقاحات.