Flash90

الشرطة توصي بتقديم نتنياهو الى المحاكمة ورئيس الوزراء ينفي التهم

نتتياهو يقول ان التهم الموجهة اليه باطلة ولا تمت الى الواقع بصلة
شايكي
13 شباط 2018
08:42
تحديث في 21:27

اكد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عزمه على مواصلة قيادة الدولة بالرغم من توصيات الشرطة بتقديمه الى المحكمة في ملفي الفساد المعروفين بالف والفين.
واستخف رئيس الوزراء في تصريح متلفز ادلى به مساء اليوم بتوصيات الشرطة قائلا انها تنطوي على الهذيان وانها لا تمت الى الواقع بصلة بل تعطي صورة معكوسة تماما
لما جرى بالفعل .وأضاف ان هذه التوصيات صدرت في اعقاب ضغوط كبيرة مورست على المحققين مؤكدا انها لا تحمل أي معنى من الناحية القانونية وان البت في الموضوع هو من صلاحية الجهات القضائية المختصة فقط / وتطرق رئيس الوزراء الى الاتهامات التي وجهت اليه قائلا انه لم يعمل قط لمصلحته الشخصية في أي من القضيتين بل انه قام بما فعله لمصلحة الدولة فقط .
واعرب رئيس الوزراء عن يقينه بان هذه التوصيات لن تفضي الى أي شيء و انه سيواصل في توالي مهام منصبه ما دام يمنحه مواطنو الدولة ثقتهم .

الشرطة تعلن عن توصياتها 

 وقد اعلنت الشرطة انها توصي بمقاضاة رئيس الوزراء بتهمة الارتشاء في الملفين المعروفين إعلاميا الف والفين بمبلغ حوالي مليون شيكل.
وقالت الشرطة ان التحقيقات جرت في ثلاث قارات وتم خلالها جمع حوالي 180 افادة.
ويتعلق الملف الاول بتلقي نتنياهو هدايا ثمينة من رجال اعمال بينهم الثري الامريكي ارنون ميلتشين.
وجاء في اعلان الشرطة ان نتنياهو حاول تمرير مشروع قانون كان سيمنح مكافات ضريبية قيمتها ملايين لميلتشين لقاء هذه الهدايا .
اما الملف الثاني فيتعلق باتصالات اجراها نتنياهو مع ناشر صحيفة يديعوت احرونوت ارنون نوني موزيس بغية الحصول على تغطية إيجابية على صفحات الجريدة .
وتوصي الشرطة أيضا بتقديم لائحة اتهام بالارتشاء ضد موزيس.
وذكر ان رئيس حزب هناك مستقبل يائر لابيد قد يكون شاهدا مركزيا للادعاء العام في حال تقرر تقديم لوائح اتهام بحق نتنياهو علما بانه كان يشغل منصب وزير للمالية في حكومة نتنياهو السابقة.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو