AP

واشنطن تطلب من إسرائيل الحد من ترحيبها بقرار ترامب

الولايات المتحدة تطلب من إسرائيل الحد من ردود الفعل المرحبة بقرار ترامب الاعتراف بأورشليم القدس عاصمة لدولة إسرائيل
Avraham Cohen
07 كانون الأول 2017
07:52

طلبت الولايات المتحدة من إسرائيل الحد من ردود الفعل المرحبة بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف رسميا بأورشليم القدس عاصمة لدولة إسرائيل وذلك خشية استهداف مصالح أمريكية في الشرق الأوسط وفي أماكن أخرى.
جاء ذلك في وثيقة أصدرتها وزارة الخارجية في واشنطن الليلة الماضية وفيها تعليمات إلى سفارتها في تل ابيب وقنصليتها في أورشليم القدس وبعض الممثليات الدبلوماسية في عدة عواصم أوروبية. وتم الايعاز إلى الممثلين الأمريكيين في القارة الأوروبية بان يشرحوا أن قرار ترامب لا يغير حقيقة أن مسالة السيادة في أورشليم القدس لن تحل الا عبر التفاوض بين إسرائيل والفلسطينيين حول الوضع الدائم.
وجاء في وثيقة أخرى لوزارة الخارجية الامريكية وحصلت عليها وكالة رويتر للأنباء أنه تم تشكيل طاقم خاص لمراقبة ردود الفعل في انحاء العالم على إعلان ترامب.

مجلس الأمن الدولي يلتئم للاطلاع على قرار ترامب

وسيلتئم مجلس الأمن الدولي غدا للاطلاع على تقرير من السكرتير العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش حول قرار ترامب.

وتعقد هذه الجلسة الخاصة بطلب من ثماني دول بينها فرنسا وبريطانيا ومصر.
وشدد غوتيريش على أن لا بديل لحل الدولتين، مشيرا إلى أن أورشليم القدس قضية وضع نهائي ينبغي حلها من خلال المفاوضات المباشرة.