GPO

رئيس الدولة يقول ان اسرائيل لم تكن ولن تكون في حالة حرب مع الإسلام

الرئيس ريفلين يؤكد ان ماساة النزاع الفلسطيني الاسرائيلي لن تحل عبر خطوات احادية الجانب
وسام جبر
14 تشرين الثاني 2017
09:10

اكد رئيس الدولة ريؤوفين ريفلين ان إسرائيل لم تكن ولن تكون في حالة حرب مع الديانة الإسلامية .وقال في كلمة له امام المؤتمر العام لاتحاد الجاليات اليهودية في أمريكا الشمالية المنعقد حاليا في مدينة لوس انجليس ان حياة الفلسطينيين والإسرائيليين مرتبطة ببعضها البعض وانه لن يكون هناك سلام حتى ندرك ان مصيرنا هو البقاء معا.
وتطرق الرئيس ريفلين الى الاتفاق النووي الموقع مع ايران واصفا إياه بالسيء اذ يشكل خطرا على إسرائيل والولايات المتحدة ويضعضع الاستقرار في المنطقة جمعاء.
واكد ضرورة ادخال تعديلات عليه لتحسينه حال انتهاء سريانه.
وشدد رئيس الدولة على انه لا يجوز لنا السماح لمصدرة الارهاب الاولى في العالم الا وهي ايران ،التي تدعو الى تدمير دولة اسرائيل من على منصة الامم المتحدة ،لا يجوز لنا السماح لها بامتلاك اسلحة نووية مهما كلفنا الامر من ثمن.
وتعهد رئيس الدولة بان اسرائيل لن يهدا لها بال حتى ان تتم اعادة رفات الجنديين اورون شاؤول وهدار غولدين والمواطنين افيرا منغيستو وجمعة ابو غنيمة المحتجزين في قطاع غزة الى ذويهم .

رئيس الدولة ريؤفين ريفلين 


وتوجه الرئيس ريفلين الى اليهود القاطنين خارج اسرائيل قائلا اننا شعب واحد وعلينا التكاتف من اجل مكافة اللاسامية على كافة مظاهرها بما فيها الحركة لمقاطعة اسرائيل والمحاولات لنزع الشرعية عن اسرائيل في المؤسسات الدولية .
واوضح رئيس الدولة ان الحفاظ على امن اسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية هو المبدا الاساسي الذي سيستند اليه اي اتفاق سلام مستقبلي مع الفلسطينيين مؤكدا ان ماساة النزاع الفلسطيني الاسرائيلي لن تحل عبر المقاطعات والخطوات احادية الجانب وان تسييس عمل المنظمات الدولية الذي يستهدف المساس باسرائيل ينال من فرص تحقيق السلام . وراى الرءئيس ريفلين انه يجب ان نتيح الفرصة لاي شاب وشابة اسرائيليين يهودا وعربا لتحقيق احلامهم .
وختاما لكلمته دعا رئيس الدولة اليهود في العالم الى ترسيخ التكافل من اجل تحقيق الاهداف المشتركة .